مصر

وباء يهدد السلم والأمن في القارة الإفريقية





قال مندوب مصر لدى الاتحاد الأفريقي، إن وباء "الإيبولا" يمثل تهديدا رئيسيا للسلم والأمن ومسار التنمية في القارة الأفريقية.

جاء ذلك خلال مشاركة السفير أسامة عبد الخالق، مندوب مصر الدائم لدى الاتحاد الأفريقي، اليوم الاثنين، حسبما ذكرت صحيفة "الأهرام" المصرية.

وألقى عبد الخالق، كلمته، في الجلسة الافتتاحية لمنتدى الاتحاد الأفريقي رفيع المستوى "أفريقيا ضد الإيبولا"، بجانب كل من رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فقيه محمد، ومفوضة الشؤون الاجتماعية الدكتورة أميرة الفاضل.

وقال مندوب مصر الدائم، إنه من المهم أن نعمل باستمرار علي القضاء على وباء الإيبولا باعتباره تهديدا رئيسيا للسلم والأمن ومسار التنمية بالقارة، مستعرضا المساهمات المادية والعينية والتقنية التي قدمتها الحكومة المصرية دعما لحكومة الكونغو الديمقراطية، ولمركز الاتحاد الأفريقي للسيطرة على الأمراض، بحسب الصحيفة المصرية.

وناشد أسامة عبد الخالق، الشركاء الدوليين بتعزيز مساندتهم لجهود الاتحاد الأفريقي ومنظمة الصحة العالمية في هذا المجال.



إقرأ بقية المقال على المصريون.

تعاليق